أكبر ميزانية لمركز تحديث الصناعة منذ إنشائه

أكبر ميزانية لمركز تحديث الصناعة منذ إنشائه

أكبر ميزانية لمركز تحديث الصناعة منذ إنشائه

 

اعتمد مجلس التحديث أكبر ميزانية لمركز تحديث الصناعة منذ إنشائه، والتي تصل إلى مليار و100 مليون جنيه خلال العام المالي 2010- 2011 وأكد المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة ضرورة ربط خدمات مركز تحديث الصناعة بالإستراتيجية القومية للتصدير التي تستهدف زيادة الصادرات المصرية من 92 مليار جنيه إلى 200 مليار جنيه بحلول عام 2013، وكلف الوزير مركز تحديث الصناعة بوضع برامج جديدة لتوفير آليات تمويلية لمساندة الصناعة خاصة الصناعات الصغيرة والمتوسطة والتنسيق مع هيئة المعارض لعقد مزيد من المعارض القطاعية المتخصصة لمساعدة المنتجين في تسويق منتجاتهم، وإيجاد فرص تسويقية جديدة. وطالب بالتركيز على تعميق الصناعة المحلية والارتقاء بجودة الاستفادة من الخامات المصرية، وزيادة القيمة المضافة لهذه الخامات، واستخدام التكنولوجيا العالمية لتكون قادرة على المنافسة يذكر ان مركز تحديث الصناعة قدم خلال العام المالي (2009- 2010) 94 ألفا و532 خدمة لــ15000 شركة بواقع 5700 شركة في القاهرة الكبرى و 1958 شركة في محافظة الإسكندرية و 2156 شركة في الصعيد و 4252 شركة في الدلتا و870 شركة في القناة.