إزاله الوشم

إزاله الوشم

إزاله الوشم

لا يكون باقياً كأخضاب الحناء و تحمير الوجنتين بالمراهم أو البودرات سواها فهو مباح أما إزالة الوشم فيتطلب عملاً جراحياً تجميلياً لاستئصالة و يمكن إزالته بالتخثير الكهربائى لكن هذا الإجراء يؤدى إلى حصول ندبات على شكل رسم الوشم وقد كان الإجراء المفضل فى السنوات الأخيرة إجراء سنفرة الجلد بحيث يجرى كشط الوشم بواسطة أوتاد فائقة السرعة و فيما بعد يتم تغيير الضماد بشكل مستمر من أجل زيادة المفرزات المتدفقة إلى الجلد و التى تساعد بدورها فى حل مادة الوشم و يمكن تطبيق ضماد ملحى بعد السنفرة مشرك مع الفينول كمادة مطهرة تمنع حدوث الالتهاب الثانوى الثانوى أما الملح فيساعد على حل ما تبقى من صبغات و جذبه إلى الخارج و حديثاً و بعد إكتشاف الليزر تمت تجربة العديد من أنواعة فى إزالة الوشوم و طبق ليزر أوكسيد الكربون و ليزر ن-دى- باج دون الحصول على نتائج مرضية و أخيراً تم الوصول إلى نوع جديد من الليزر يعتمد على خاصية قوية فى تفتيت الصبغات حيث يستطيع البدن امتصاصها كاملاً دون ترك أى أثر وهو ليزر روبى Ruby-Q-Switch Laser
نصائح و آراء الأطباء للمرأة عند استخدام مستحضرات التجميل
يكمن السر فى مستحضرات التجميل و كيفية استخدامها و مدى إتقان المرأة لوضعها و إذا كانت مستحضرات التجميل أو المكياج تزيد المرأة جمالاً و سحراً إلا أنه من الممكن أن يأتى بعكس ذلك تماماً و يشوه جمالها لذلك نقدم مجموعة من النصائح التى ينبغى اتباعها عند استخدام الماكياج
س-هل تكون مستحضرات دائماً آمنة فى استخدامها؟
ج-الأضرار البالغة من استخدام المكياج نادرة و لكن فى بعض الأحيان قد تظهر أضرار مع بعض المنتجات غير جيدة

 

You may also like...