اختيار الخليط المناسب فى صناعه الصابون

اختيار الخليط المناسب فى صناعه الصابون
اختيار الخليط المناسب فى صناعه الصابون

اختيار الخليط المناسب فى صناعه الصابون

كما تقل قدرة الصابون علي امساك المحاليل المالئة مثل سيلكات الصوديوم. ولذلك فعلي المشرف علي الخط الانتاجي للصابون ان يعتمد علي درجة التتر عند الخليط الدهني , ان يختار الخليط الذي يحتوي علي احماض دهنية مشبعة وغير مشبعة. ولذلك يراعي ان التتر المستخدم لانتاج صابون التواليت يتراوح عادة ما بين 40-44 درجة مئوية. اما صابون التنظيف فيكون التتر عادة حوالي 38-40 درجة مئوية.
الرقم اليودي يعتبر من الطرق المستخمة لتحديد نسبة الاحماض الدهنية المشعبة, واغلبها من الاستيارين, الي نسبة الاحماض الدهنية الغير مشبعة, واغلبها من حامض الاوليك, عن طريق تحديد الرقم اليودي, وبالتالي تحديد صلابة الصابون. ولقد استغل  في ذلك تفاعل اليود مع ذرات الكربون ذات الروابط الثنائية الغير مشبة الموجودة في السلسلة الدهنية, مع ملاحظة انة كلما زاد عدد الروابط الغير مشبعة كلما زادت كمية اليود كما يلي: الرقم اليودي هو عدد السنتيجرامات (وهي جزء في المائة من الجرام ) مناليود الممتص بواسطة (من1 الي 9) عينة من الدهن او الزيت او الحامض الدهني. وهو يدل بذلك علي درجة عدم التشبع في الاحامض الدهنية مثل حامض الاوليك واللينوليك واللينولينك التي يحتوي عليها الدهن . ويدل بالتالي علي صلابة الصابون, ويدل الرقم اليودي المنخفض علي ان الصابون اكثر صلابة . ومن الملاحظ في حالة الدهن او الزيت المنفرد (اي الغير مخلوط مع غيرة) الاحماض الدهنية الغير مشبعة- المادة الدهنية سريعة التعرض للاكسدة- الصابون اكثر طراوة- الصابون اكثر نعومة- الصابون اكثر ذوبانا. اما في حالة وجود خليط من الدهون والزيوت: لا يمكن الاعتماد علي الرقم اليودي وحدة علي صلابة الصابون المحتملة, فقد توجد خلطات دهنية لها رقم يودي واحد, ولكن صابونها له صلابة مختلفة.