الساعات ذات الاطار الدائري تبقى الاساس 11 مثال على ذلك

الساعات ذات الاطار الدائري تبقى الاساس 11 مثال على ذلك

الساعات ذات الاطار الدائري تبقى الاساس 11 مثال على ذلك

لندن- منال جوهر يبدو أنه مهما تطور عالم صناعة الساعات ومهما كثرت التعقيدات التقنية التي يتم إدخالها على الساعة يظل الشكل المستدير هو المفضل لدى صناع الساعات على اختلافهم. فالشكل الدائري هو الشكل الكلاسيكي المثالي للساعة خاصة عندما تستقر على المعصم لتعزز أناقة الرجل. وقد ظهرت الكثير من تصاميم الساعات المستديرة الإطار والتي جمعت بين الشكل الكلاسيكي وبين التعقيدات التقنية المبتكرة لتلبي رغبة الرجل المحافظ الطامح إلى الأناقة من دون أن يساوم على الدقة في الأداء. نصائح لاختيار الساعة الدائرية المناسبة: 1- يجب أن يكون حجم إطار الساعة متناسباً مع حجم معصمك بحيث لا يكون كبيراً جداً و يطغى عليه أو صغيراً جداً بحيث يكاد يختفي ويغرق بين ثنيات معصمك. 2- الحجم المثالي لكل الرجال هو القطر الذي يتراوح بين 36 ملم إلى 40 ملم. وهناك مقاسات تبلغ 45 ملم للرجل العصري الذي يحب التميز. 3- – سوار الساعة يجب أن يلتف حول معصمك برقة من دون أن يعصره أو أن يكون واسعاً بحيث تتحول الساعة إلى سوار 4- جلد السوار يجب أن يتناسب مع ملابسك وأن يلائم ذوقك.