العوامل التي تؤثر في سرعة التفاعل

العوامل التي تؤثر في سرعة التفاعل
العوامل التي تؤثر في سرعة التفاعل

العوامل التي تؤثر في سرعة التفاعل

  • ولكننا نجد وبشكل عام أن أكثر الطرق المتطورة تستخدم درجة حرارة تصبن عند 115 – 135 م .
  • الألكتروليت المستخدم : يختلف تأثير الألكتروليت الفائض على عملية التصبن وذلك حسب مرحلة التصبن ” التفاعل ” كما يلي :

أ- المرحلة الابتدائية : إن الهدف من هذه المرحلة هو حدوث تماس كبير بين أصناف التفاعل وتكوين مستحلب ، ولذلك فمن الأفضل أن يكون تركيز الألكتروليت الفائض قليلاً لأن الفائض الكبير من الألكتروليت يحدث تحببا يضر بتكوين المستحلب .

ب- مرحلة الحافز الذاتي : تزداد سرعة التفاعل في هذه المرحلة ، كما أن الإضافات المتتالية  من الألكتروليت على صورة جرعات لا تسبب فصلا للعسل ، كما يزداد تكوين الميسلا زيادة مطردة .

ج- المرحلة النهائية : عند إضافة كميات أخرى من الألكتروليت إلى المدى الذي يسبب حدوث فصل للصابون يحدث انخفاض في سرعة التفاعل .

3- درجة تركيز الصابون :

أ- المرحلة الابتدائية : وفيها يكون تركيز الصابون منخفضا جدا ، أى أقل من التركيز الحرج الذي يكون الميسيلا ولذلك يكون التفاعل بطيئاً .

ب- مرحلة الحافز الذاتي : وفيها يكون تركيز الصابون أعلى حيث تكون الميسيلا قد تكونت ، ويعمل الصابون على إذابة الدهن الغير متصبن ، وبذلك تندفع سرعة التفاعل إلى الزيادة . وإذا أصبح تركيز الصابون عالياً ، ويكون على شكل بلورات سائلة فإنه من الممكن الحصول على معدل تصبن عالي جدا ، حيث تعمل البلورات السائلة كوسط للتفاعل تذوب فيه كل من المادتين المتفاعلتين ، ويعتبر التفاعل عند ذلك متجانسا .