المعالجة الأولية للماء الحلو وتبخيره

المعالجة الأولية للماء الحلو وتبخيره
المعالجة الأولية للماء الحلو وتبخيره

المعالجة الأولية للماء الحلو وتبخيره

ثم يجمع في الخزان رقم 10 حيث يشفط منه بالضخ إلى خزان التغذية رقم 12 . ويوصل الماء القلوي المعالج بالتبخير ضمن مبخر واحد أو أكثر . وفي المرحلة الأولى يتم تبخير الماء القلوي حتى يرتكز الجلسرين ليصل إلى 40 % ويسمى نصف خام ويجمع في الخزان رقم 26 .

المعالجة الأولية للماء الحلو وتبخيره

الماء الحلو عبارة عن محلول مائي من الجلسرين الناتج خلال عملية تشقق الدهن في صنع الأحماض الدهنية . وتتشابه العمليات المتضمنة في معالجة الماء الحلو مع العمليات المتبعة مع الماء القلوي المنهك . ومع ذلك فإن نوع هذه المعالجات يعطى اختلافاً ضئيلاً بسبب اختلاف المواد الكيميائية الموجودة في الشوائب ، حيث يرج الماء الحلو مع كمية ضئيلة من محلول الكالسيوم ليحول الأحماض الدهنية إلى صابون كالسيوم غير قابل للذوبان ، وبذلك يطفو الصابون إلى أعلى ويمكن كشطة ، وأما ما تبقي من المحتويات فيرشح بمكبس ترشيح ويجمع في الخزان المخصص له . ويمكن ترسيب هيدروكسيد الكالسيوم الذي لم يتفاعل بإضافة كمية محسوبة منه كربونات الصوديوم مع الاستمرار بالتحريك مع الهواء أو البخار المكشوف . ويتم التخلص من الرواسب بالترشيح من خلال مرشح ضاغط ، ويجمع الماء الحلو الذي تكون درجة حموضته 5 ، 8 PH وتجرى عليه عمليات المعالجة التي ذكرت تحت عنوان معالجة الماء القلوي المنهك .