المنظفات السائلة للغسالات الاتوماتيكية

المنظفات السائلة للغسالات الاتوماتيكية
المنظفات السائلة للغسالات الاتوماتيكية

المنظفات السائلة للغسالات الاتوماتيكية
يوجد عدة اختلافات في الاستعمالات الخاصة التي نحتاج فيها الي ان تكون الرغوة قليلة, وتتصف هذه الاستخدامات  بسرعة التحريك بشكل عام كما هو الحال في الغسالات الاتوماتيكية حيث ان زيادة الرغوة يمكن ان تسبب قذف السائل وفيضانة خارج الغسالة وحولها, كما ان ترسب الرغوة يعوق عملية الشطف, وبالاضافة الي ذلك فان وجود الرغوة والهواء مع رشاش الغسيل سوف تخفف تاثيرة علي الغسيل وتضعف خصائص ازالتة للقاذورات. وعند استعمال المنظف السائل في المنازل ينبغي ان تكون درجة الحرارة حوالي 50م5 , بينما يمكن ان نقلل الرغوة بواسطة اضافة مواد للرغوة defoamers, الا ان هذه الطريقة تفشل في اعطاء ترطيب او تبلل مناسب او خصائص منظمة, وعوضا عن ذلك يمكن استعمال معدل غير ايوني ذي خصائص ارغاء ضعيف رغم التحرك العنيف, مع الابقاء علي خصائص تنشيط السطح بفضل استعمال مواد مثل بنزين ايثير اوكسي بنزين بولي ايثير. وتأتي التنظيف في الغسالات الاتوناتيكية عن طريق اشتراك الفعل الميكانيكي وعملية الدوران وضغط المياة ووضعية حوض الغسالة ونوع المنظف المستعمل . ويجب الاهتمام بخصائص الاقمشة وما يلائم كل نوع من الالياف, بينما في حالة الغسالات العادية تصبح العملية سهلة حسب اختلاف نوع النسيج. اما الزجاج والصيني والالومونيوم والبلاستيك فانها لا تمتص القاذورات علي اسطحها الي الحد الذي يماثل النسيج والالياف المتسخة. وتعود الظاهرة الفيزيائية الكيميائية الي وظيفة الحرارة وطول مدة دورة الغسيل. واما الاثر الميكانيكي فانة يقل بواسطة الرغوة العالية التي تعطي المرونة للسائل, وتفعل غسالة الصابون كحاجز لتقليل تغلغل ماء الغسيل من السطح. ويمكن ان تطري القاذورات القاسية بالمنظفات التي فعل التخثر, وعلي ذلك تصبح الدهون قابلة للانحلال بالتصبن او الاستحلاب.