النظرية المختلفة لعمل الصابون

النظرية المختلفة لعمل الصابون
النظرية المختلفة لعمل الصابون

2-نظرية التبلل : تفترض هذه النظريةان القلوي المنطلق يساعد الماء علي ان يلاصق المادة المطلوب تنظيفها ملاصقة تامه, كما تفترض هذه النظرية ان هذه الخاصية تعزي الي محلول الصابون نفسة, وليس الي القلوي النطلق الموجود فية. 

4-نظرية الحركة البراونية:من المعروف ان المواد العالية النعومة مثل الصمي, واكسيد الحديد اذا عقلت في الماء فإنها تتحرك بطريقة مستمرة يسمي الحركة البراونية. وقد لوحظ ان كلا من سليكات الصوديوم والصابون يساعدان هذه الحركة بشكل ملحوظ, ومعني ذلك ان ذرات الرماد والقاذورات تغادر الملابس وغيرها بمساعدة هذه الحركة,وقد شرح الكيميائيون هذه النظرية من ناحية تفسير عملها في التنظيف.
فعلي سبيل المثال عند اخذ ليفة منفصلة وغمسها في محلول صابوني لوحظ ان جزيئات القاذورات قد انفصلت وبدأت تهتز بسرعة. وعند استبدال محلول الصابون بمحلول محلي وجد ان الجزيئات اخذت تتجمع, كما انها توقفت عن الحركة.
5-نظرية التليين : تفترض هذه النظرية ان عمل الصابون يتلخص في انة ملين, وبذلك يجعل القاذورات اقل التصاقا وبالتالي يكون اسهل ازالة بالدعك.
6-الصابون مذيب للزيوت : من المعروف ان الصابون يمكنة ان يذيب المواد الدهنية,والدليل علي ذلك لو غطيت يديك منالزيت البرافين ثم قمت بتدليك اليدين بثلاثة جرامات من الصابون ينزلق من علي اليدين في بداية الامر, ثم يتماسك فجاة ويلتصق بهما, وعند صب الماء فوقهما بعد ذلك فأن لترا من الماء يكفي لازالة الزيت كلة. اما اذا اذبت ثلاثة جرامات من الصابون في لتر من الماء وغسلت بة يديك فإن هذه الكمية من الماء لا تكفي لإزالة الزيت التجارب ان الصابون يمكنة ان يذيب الزيت حتي المعدنية منها مثل زيت البلرافين مكونا معها مركبا قابلا للذوبان في الماء,

              

Author: مجلة الامة العربية