تجفيف الصابون

تجفيف الصابون
تجفيف الصابون

تجفيف الصابون

يتم تجفيف الصابون بالطريقة الحديثة بواسطة التجفيف بالرش والتبخير بالرزاز : Flash evaporation . ويتم التجفيف بالرش ترش المادة المراد تجفيفها في برج يصطدم فيه الرذاذ مع تيار من الهواء الساخن ، وهكذا فإن المادة تفقد جزءاً من رطوبتها بالتبخر . وتعتمد درجة الجفاف على عدة عوامل مثل السرعة ودرجة الحرارة ورطوبة الجو ، وكذلك على نوعية فونية الرش وأسلوب إدخال الهواء ، أى بطريقة التيار المضادة أو التيار المرافق للمادة أو من مزيج من الطريقتين . ويضاف إلى ذلك خصائص المادة المنتجة مثل الوزن النوعي وحجم وشكل الجزيئات المرشوشة ودرجة سهولة الانحلال ومدى غزارة الرغوة وغير ذلك فهذه الطرق تختلف في تفاصيل تصميمها الأن عدة طرق للتجفيف بالرش ، ومع ذلك فهذه الطرق تختلف في تفاصيل تصميمها ، ولكنها كلها تتضمن الأجزاء التالية:

برج الرش ، الخراطيم ، دورة الهواء ، أجهزة التسخين والتبريد ، أجهزة جمع المادة المنتجة، وأجهزة جمع النفايات ، أما التجفيف الوميضي فهو يعتبر أخر تطور للتجفيف بالرش ، وبدلآ من الحاجة إلى التسخين المنبعث من الهواء الساخن فإن الصابون نفسه هو الذي يسخن مسبقاً إلى درجة حرارة حوالي 200 م ويتم دفعه تحت الضغط من خلال الفونية ضمن حجرة الترزية . ويتألف المجفف من مضخة عالية الضغط ، ومصفاة ومبادل حراري وحجرة الدفع والفونيات ( عبارة عن خراطيم ذات فوهات صغيرة ) وصمامات التخفيف . ويتم العمل إما تحت الضغط الجوى العادي أو تحت الضغط المنخفض . وتتضمن طريقة التجفيف إسلوبين معروفين