جديد من مستقبل الاتصالات

 

جديد من مستقبل الاتصالات

جديد من مستقبل الاتصالات

 

علماء من ألمانيا وقطر يطورون معا نظاما للتعرف اللغوي للغة العربية

معهد قطر لبحوث الحوسيةQCRI والمختبر الإعلامي الأوروبي EML في هايدلبرغ يعملان معا على بناء أنظمة للتعرف اللغوي مع عدد كبير جدا من الكلمات للغة العربية ، هدف هذا التعاون نظام للنقل اللغوي العربي التلقائي ، مجالات استخدام النقل اللغوي التلقائي متنوعة : يمكن تفتيش محتويات الفيديو والآوديو (المرئية والمسموعة) من نشرات الأخبار وحتى المحاضرات ، وهكذا يصبح الحصول على المعرفة أسرع وأسهل ، وهذا سيعود بالفائدة على ضعيفي السمع أو سيكون وسيلة اتصال بديلة بصيغة الأخبار في الأماكن العالية الضجيج كالمطارات أو في الأماكن الخالية من الأصوات العالية كالمكتبات ، وبهذا الخصوص يقول الدكتور أحمد المغرميد مدير “معهد قطر لبحوث الحوسبة” : “إن التعاون يفتح العديد من الإمكانيات لمستقبل الاتصالات وتبادل المعلومات”، ويريد معهد قطر لبحوث الحوسبة والمختبر الإعلامي الأوروبي تطوير مكونات لغوية للغة العربية ذات قيمة عالية لصالح ” برنامج النقل اللغوي للمختبر الإعلامي الأوروبي “.