سيدات قويات من أجل مالية أوروبا

 

سيدات قويات من أجل مالية أوروبا

سيدات قويات من أجل مالية أوروبا

 

تحول ثقافي. سوف يصبح المصرف المركزي الأوربي (ecb) أكثر أنوثة، “نريد حتى نهاية 2019 الوصول إلى نسبة إناث 35% في مستويات الإدارة المتوسطة، ونسبة 28% في مستويات الإدارة الرفيعة”، حسب مدير ecbيورغأسموسن في حديثه لجريدة “زود دويتشة”، معلنا بهذا عن قرار كان مجلس مصرف ecb قد اتخذه سابقا، بهذا سوف تتضاعف نسبة السيدات في المستويات الإدارية المتوسطة (حاليا 17%)، وكذلك في المستويات الإدارية الرفيعة (حاليا 14%) هذا الإعلان كان مناسبا لعام 2013، الذي بدأ فيه مصرف ecb حملة تجديد وتغيير مركزية على مستوى العاملين : الألمانية – الفرنسية كريستينة كلير غريف (الصورة) تدير منذ ذلك الحين قسم الاتصالات في المصرف، وهي حاليا المديرة العامة الوحيدة في ecb إلى جانب الإيطالية دانييلا روسو المسؤولة عن قسم حركات الدفع، ربما تحرك هذه المبادرة عملية التحول الثقافي التي يدعو لها ويرحب بها الكثيرون، حيث أن أعلى المستويات الإدارية في المصرف، وهو مجلس المصرف المركزي الأوروبي ما زال بيد الرجال بشكل كامل، رغم ذلك : في نهاية تشرين الثاني / نوفمبر 2013 قام المصرف بتسمية الفرنسية دانييل نوني كمديرة للهيئة الأوروبية للرقابة على المصارف، التي استحدثت مؤخرا.

www.ecb.int