صناعة العطور فى الوقت الحالى

صناعة العطور فى الوقت الحالى
صناعة العطور فى الوقت الحالى

التربينول و الكحول البنزيلى و بنزوات البنزيل و الكحول الايزوبروبيلى و يجب على صانع العطور أن يعرف أى المواد المثبة أكثر صلاحية للعطر المطلوب تحضيره و المثبتات على أنواع فمنها ما أصله حيوانى مثل المسك و القطريوم ومنها النباتى كالجاوى و البتشولى و منها الكيميائية الصناعية مثل الكومارين و الفانيلين والهليوتروبين و الكحول السناميكى ولكل عطر مادة مثبتة تحفظ عليه رائحته لأطول مدة ممكنة و يوجد العديد من الطرق المستخدمة فى صناعة العطور فى الوقت الحالى وهى تتضمن ما يلى: (1)طريقة التقطير ولها ثلاثة طرق (أ)التقطير المائى   (ب)التقطير بالماء و البخار    (ج)التقطير البخارى
(2)طريقة العصر و الكبس
(3)طريقة الاستخلاص بواسطة المذيبات بعدة طرق هى:
أ)الاستخلاص بدون استعمال حرارة و تعرف باسم الاستخلاص الدهنى البارد
ب)الاستخلاص باستعمال الحرارة (دهن ساخن) وتعرف باسم التعطين
ج)باستعمال المذيبات الطيارة مثل الايثير البترولى و البنزين وغيره
طريقة التقطير: الزيوت الجوهرية هى زيوت طيارة تنفصل بسهولة بالبخار بدون أن تتعرض للتكسير و التحلل المائى و تستخدم طرق التقطير السابقة حسب طبيعة العطور المستخدمة و حسب طبيعة الجزء المحتوى على الزيت الطيار مثل الأوراق و الثمار و الجذور أو بتلات الأزهار إلا أنه يجب الأخذ فى الاعتبار مراعاه الملاحظات الآتية فى عملية التقطير
(1)استخدام أقل درجة حرارة ممكنة حيث ثبت بالتجربة أن كل مكونات الزيوت الجوهرية غير مستقرة و تتزعزع فى درجات الحرارة العالية
(2) إن وجود الماء شئ طبيعى فى النبات و يؤدى ذلك إلى زيادة معدل انتزاع الزيت الجوهرى و يعنى ذلك فى حالة التقطير بالبخار ضرورة الاحتفاظ ببعض الماء لزيادة الانتشار
(3) يجب أن تكون المواد الأولية المستعملة للتقطير بحالة جيدة فلا تستعمل المواد