طريقة فصل الصابون عن الجلسرين

طريقة فصل الصابون عن الجلسرين
طريقة فصل الصابون عن الجلسرين

طريقة فصل الصابون عن الجلسرين

يجب ازالة احد نواتج التفاعل وهو الجلسرين في هذه الحالة. كذلك يلزم لاتمام الاتحاد بين الزيت والصودا الكاوية في اقصر وقت ممكن, وجود كمية زائدة من الصودا الكواية عن الكمية النظرية اللازمة لتصبين الدهن. اما العامل الثالث اللازم لتقصير المدة اللازمة للاتحاد الكامل فهو مزج الزيت مع الصودا الكاوية مزجا جيدا بحيث تتداخل اجزائهما, ويتأتي هذا بالغليان الجيد لمدة طويلة.

طريقة فصل الصابون عن الجلسرين :

عملية التصبن

ومن الملاحظ ان كل زيت يحتاج الي محلول قلوي له درجة تركيز خاصة, وفي الوقت نفسة نجد ان زيت القطن يستطيع ان يبدء التفاعل مع محلول مخفف, كما نجد ان زيت جوز الهند لا يبدء التفاعل الي مع محلول اكثر تركيزا, يصل الي 20- 25 بومية. كما يلاحظ ان الزيوت والدهون بعد مزجها ببعضها يتغير سلوكها في هذه الناحية عما لو كانت منفصلة. ولا بد من اخز العينات من وقت لاخر اثناء عملية الغليان, وتبرد ثم تختبر بوضعها بين الاصابع ووضعها علي اللسان وحظر . وتستمر عملية الغليان الي ان يحدث الصابون اثرا لازعا خفيفا, والي ان يكون ملمثة غير زيتي, كما يكون متماسكا يابسا اذا ضغط بين السبابة والابهام. ويحتوي الصابون في هذه الحالة علي مزيج من الصابون والجلسرين والصودا الكاوية وبعض الشوائب الموجودة فيها مثل كربونات الصوديوم, وكلوريد الصوديوم , كبريتات الصوديوم, وكذلك ما قد يكون باليزت او الدهن من شوائب او فضلات نباتية او حيوانية حسب المصدر الذي تم الحصول علي هذه المواد منه. ولا ينبغي ان تحتوي الكتلة الصابونية علي دهون غير متصبنه. ومن المحتمل ان يوجد في هذه المرحلة بعض النواتج المتوسطة في التفاعل الكيميائيكما اشرنا من قبل .

Author: مجلة الامة العربية