عبوات الإيروسولات ( الرذاذ )

عبوات الإيروسولات ( الرذاذ )
عبوات الإيروسولات ( الرذاذ )

عبوات الإيروسولات ( الرذاذ )

عبارة عن محلول منظف ، ومعه مادة دافعة ( طاردة ) عادة ما تكون هالوجين الكربون المحلول إلى سائل ، والذي لا يمتزج مع محلول المنظف المائي .

صابون البوتاسيوم ( الصابون الرخو )

الصابون الرخو عبارة عن مادة كرية شفافة إلى درجة ما ، وناعمة الملمس ، وذات رائحة صابونية خفيفة وهي قابلة للذوبان في الماء بنسبة كبيرة . وينتج الصابون الرخو من تصبين الزيوت بالبوتاسا الكاوية ، وبمعني أخر ، يصنع الصابون الرخو باستعمال محلول قلوي ضعيف وخصوصاً إذا كانت الدهون المستخدمة طازجة . ويستعمل محلول قلوي على 10 – 12 بومية مع حامض الزيتيك ، كما يمكن استعمال محلول أكثر قوة 17 – 18 بومية . وتستعمل في ذلك الزيوت ذات درجة الانصهار المنخفضة ، ولا يفصل الجلسرين الناتج عن الاتحاد . وهناك طريقتان يمكن إتباعها في التصبن .

يتميز هذا النوع من الصابون بالخصائص التالية :

  • له قوام لين ، متماسك كعالجين ، إلا ان هذا القوام يتغير ويختلف بتغير فصول السنة .
  • الأنواع الجيدة ذات لون فاتح ولها شفافية وصفاء .
  • من المعتاد استخدامه كعامل ترطيب . حيث أن يحتوي على كمية كبيرة من الماء على هيئة مخلوط طبيعي أكثر منها على هيئة اتحاد كيميائي .
  • يحتوي هذا الصابون على أحماض دهنية تتراوح ما بين 35 – 37 % .
  • يتم صناعة الصابون الرخو في شكلين هما : النوع المتعادل – نوع به قلوي حر ضعيف يصل إلى 1 ، 0 % وهو يخلو من الرائحة المنفرة .
  • الصابون لا يمكن فصله بملح الطعام ، لأن ملح الطعام يحول هذا النوع إلى النوع الصوديومي ، وينتج ملح كلوريد الصوديوم ، وبعد حدوث هذا التفاعل ينفصل الماء والجلسرين الموجودان بالصابون الصوديومي في هذه الحالة .
  • هذا الصابون أكثر ذوباناً في الماء عن صابون الصوديوم الصلب .
  • له قوة تنظيف أقوى من صابون الصوديوم .