كيفية تغذية الأبقار فى المواسم المختلفة فقرة 1 من 5

كيفية تغذية الأبقار فى المواسم المختلفة فقرة 1 من 5

كيفية تغذية الأبقار فى المواسم المختلفة فقرة 1 من 5
كيفية تغذية الأبقار فى المواسم المختلفة فقرة 1 من 5

تغذية الأبقار فى الشتاء :

فى حالة توافر البرسيم يجب مراعاة الآتى عند التغذية عليه :

*تقديم قش الأرز أو الأتبان للحيوانات التى تتغذى على البرسيم خاصة فى الحشة الأولى منه و ذلك لما له من تأثير ممسك يعادل التأثير الملين للبرسيم .

* ينصح بعدم التغذية على البرسيم حتى الشبع ، حيث يعتبر مضيعة لكميات كبيرة من البروتين المهضوم بالبرسيم و التى تزيد على احتياجات الحيوان ، فتذهب سدى فى البول دون أن يستفيد بها . و لذلك ينصح بالإقتصاد فى التغذية على البرسيم و الإكتفاء بنحو نصف الإحتياجات الغذائية للحيوانات فى الشتاء من البرسيم و تكملة الباقى من مصادر أخرى كمواد العلف المركزة مثل الأكساب و رجيع الكون و النخالة و العلف المصنع و مواد العلف المالئة مثل الأتبان .

فى حالة توفر علف الراى ( راى جراس ) :

و هو نبات نجيلى ممتاز للحيوانات ، حيث يمتاز بارتفاع نسبة المادة الجافة و البروتين الخام و الفوسفور و إنخفاض نسبة الألياف ، و يخلط البرسيم بالراى جراس نحصل على مخلوط مرتفع فى المادة الجافة و البروتين الخام و الفوسفور ، و وجد أن نسبة الكالسيوم إلى الفوسفور فى الخليط قد وصلت إلى 2.5 : 1 و هى نسبة جيدة لإتاحة نمو أفضل للعجلات و زيادة الإدرار لماشية اللبن و يخصص عادة 12 قيراط لكل بقرة حيث تحتاج من 25 : 30 كجم برسيم فى اليوم .

فى حالة توافر بنجر العلف :

ينصح بالتغذية عليه مخلوطا مع مادة خشنة مثل الدريس أو الأتبان أو قش الأرز ، و تعطى كل بقرة حوالى 10 كجم بنجر و 15 كجم دريس ، و يستحسن تقطيع دونات البنجر إلى مكعبات و إضافة كربونات الكالسيوم نظرا لإنخفاض محتواه من الكالسيوم .