مظاهر اتمام التصبن

مظاهر اتمام التصبن
مظاهر اتمام التصبن

مظاهر اتمام التصبن

10- يستمر الغليان حتى ينخفض تركيز الصودا الكاوية الحرة في الركيزة إلى الدرجة المطلوبة .

11- يجب المحافظة على استمرار التسخين عند المستوي الذي يعطينا غليانا ثابتا ومنتظما في جميع أركان القيزان ، والذي يساعد على تقليب مكونات القيزان حتى إتمام تصبن جميع المكونات الدهنية ، أن التمدد السريع الذي يحدث قد يؤدي إلى فوان القيزان .

12- يتم التصبن عندما نفحص عينة صغيرة من الخلطة بواسطة الفينول فيثالين فيظهر لون قرنفلي خافت ، ويجف ويقسو عندما يمس بين السبابة والإبهام ، كما تكون الكتلة المغلية ذات مظهر ناعم وشفاف .

كمية الماء الواجب وجودها مع الصابون بالقيزان

يتوقف قوام الصابون على كمية المياه التي تضاف إلى القيزان على صورة : ماء مذاب فيه القلوي – ماء مذاب فيه الملح – ماء عذب – بخار متكثف . كما أننا نجد وبعد انتهاء عملية التصبن الكامل أن نسبة الأحماض الدهنية بالصابون تصل إلى 48 % – وأن كمية محتوي القيزان من الصابون والماء ضعف حجم أو كمية الدهن – كمية الماء في الصابون تعادل نصف كمية الدهن . ويحتاج كل نوع من المواد الدهنية بعد تصبينها إلى تركيز خاص من المحلول الملحي اللازم لإجراء عملية الفصل والتي تسمي بعملية التلميح .

مظاهر إتمام التصبن يتم إجراء أفضل تقدير لإتمام التصبن بالمعايرة ، وذلك بأخذ عينة من المحلول ويقدر تركيز هيدروكسيد الصوديوم ، ثم تؤخذ عينة أخرى بعد مرور 15 – 20 دقيقة ثم تعاير ، فإذا احتوت العينة الثانية على هيدروكسيد صوديوم مثل التي احتوتها العينة الأولي دل على ذلك على انتهاء التفاعل ، ويجب أن تكون نسبة القلوي بعد انتهاء عملية التصبن تتراوح ما بين 4 ، 0 – 6 ، 0 % .