” الوكيل ” تم إهماله في عصر مبارك وعمر سليمان وقوي نفوذة في عهد الإخوان الجزء الاول

7

” الوكيل ” تم إهماله في عصر مبارك وعمر سليمان وقوي نفوذة في عهد الإخوان الجزء الاول

 

" الوكيل " تم إهماله في عصر مبارك وعمر سليمان وقوي نفوذة في عهد الإخوان الجزء الاول
” الوكيل ” تم إهماله في عصر مبارك وعمر سليمان وقوي نفوذة في عهد الإخوان الجزء الاول

يعد أحمد الوكيل , رئيس الغرف التجارية , هو المسيطر والمتحكم الأوحد في صناعة القرار والاستفادة منه , بحيث إنه لديه من النفوذ مايمكنه من أستصدار مجلس الوزراء لقرار مصيري يضر بملايين المصريين من أجل إرضاء الوكيل , وتكشف ” مصر الزراعية ” في السطور القادمة سر قدرة الوكيل على السيطرة على جميع الأسعار .

وفي هذا الصدد يؤكد مصدر مسؤول بالدولة , أن أحمد الوكيل كان مهملاً في عهد نظام مبارك , حيث إنه لم يستطع التغلغل إلى صناع القرار , رغم وجود رشيد محمد رشيد وزير رجال الأعمال , لأن وجود عمر سليمان ومبارك كان يقوم على ضبط الأسواق وعدم إنقلاتها , مضيفا أنه أستغل قيام ثورة يناير , وظهر عصر الإخوان , ونظم ثلاثة مؤتمرات للغرفة التجارية عن النهوض بالإقتصاد بعد الثورة , رغم أنه لا يوجد تجار يهمهم نهوض الإقتصاد , الذي هو شأن الصناع والزراع بشكل أساسي . وأضاف المصدر , الذي طلب عدم ذكر اسمه , في تصريحات خاصة لـ ” مصر الزراعية ” أن الوكيل بعد ثورة يناير بدأ في فرض الوزاء على الدولة , مستغلا قرابته من البعض مثل خالد حنفي وطارق قابيل , وأستهدف السيطرة على وزارتي التموين والتجارة والصناعة ليسيطر على كل شئ في مصر , لافتاً إلى أنه في خلال ولاية خالد حنفي حصل الوكيل على مزايا وأرباح غير مسبوقة للتجار ثم أصبح الأن يعتمد على وزير التجارة والصناعة في نقل أوامره لرئيس الوزراء والحصول على موافقات عليها .

 

اترك تعليقاً