ملايين البريطانيين قريبا الخضوع لفحص مدته 15 دقيقة

ملايين البريطانيين قريبا الخضوع لفحص مدته 15 دقيقة

ملايين البريطانيين قريبا الخضوع لفحص مدته 15 دقيقة
ملايين البريطانيين قريبا الخضوع لفحص مدته 15 دقيقة

سيكون بمقدور ملايين البريطانيين قريبا الخضوع لفحص مدته 15 دقيقة، باستخدام معدات تعكف الحكومة على استقدامها حاليا ضمن خطتها لمكافحة وباء كورونا المستجد.
وقال مدير قسم الأمراض المعدية في خدمة الصحة العامة الوطنية في إنجلترا شارون بيكوك، إن ملايين المعدات تم طلبها بالفعل، وستكون متاحة للجمهور في غضون أيام.

وأوضح كبير الأطباء الممارسين في إنجلترا البروفيسور كريس ويتتي، أن الاختبارات لا تزال قيد التقييم، ولن يتم استخدامها إلا إذا تبين أنها دقيقة.

وشدد على أن موظفي خدمة الصحة العامة الوطنية، الذين سيكونون في الخطوط الأمامية لمجابهة فيروس كورونا، سيخضعون للاختبارات أولا، حتى يتمكنوا من العودة للعمل أصحاء.

لكن ما طبيعة الاختبار الجديد؟ وهل يمكنه إحداث أي فرق؟

سيكون الاختبار الجديد قادرا على تحديد ما إذا كان شخص ما مصابا بالعدوى بفيروس كورنا سابقا، من خلال إظهار ما إذا كانت لديه أجسام مضادة لـ”كوفيد 19″.

وينتج جسم الإنسان أجساما مضادة لمحاربة العدوى، لذا من خلال قياس كمية الأجسام المضادة في الدم، يمكن للاختبار اكتشاف ما إذا كان الفرد قد أصيب بالمرض سابقا أم لا.